الأحد، 8 أغسطس، 2010

JF-17 Thunder باكورة التعاون العسكري بين باكستان والصين

المقاتلة المتعددة المهام JF-17 Thunder هى باكورة التعاون العسكري بين باكستان والصين فى سبيل انتاج مقاتلة متعددة المهام ومعظم تطوير الطائرة كان بواسطة شركة تشنغدو الصينية ولكن التكاليف قسمت بالتساوى بين البلدين.


قدم مكتب ميكويان الروسى للتصميمات بعض المساعدات فى انتاج و تطوير الطائرة الذى بدا فى عام 1999
اول رحلة للطائرة كانت فى عام 2003
التسمية الرسمية للمقاتلة هو china-1 او fc-1
سلمت اول دفعات من الطائرة الى باكستان فى 2007-2008 وهناك طلبات بعدد 42 طائرة اخرى تم التوقيع عليها فى 2009 حيث ان احتياجات سلاح الجو الباكستانى من هذه الطائرة تبلغ 250 طائرة .


هذه الطائرة من اكثر الطائرات المرشحة للعمل فى الدول النامية بسبب قلة التكلفة لاستبدال المقاتلات القديمة بها حيث طلبت اذربيجان مؤخرا 26 طائرة من هذا النوع.


الطائرة لها تصميم خارجى تقليدى ومزودة بمحرك روسى من نوع Klimov RD-93 مزوز بحارق لاحق تم تسليم 150 منها لباكستان اما الصين فقد فضلت نسخ المحرك بالهندسة العكسية واضافة بعض التعديلات عليه ليصبح WS-13 (Tianshan-21).


الطائرة مزودة بالرادار الايطالى من نوع Grifo S-7 متعدد الوضاع بامكانه الاطلاق والنظر لاسفل مع امكانية استبدالة بالرادارات الاخرى .


الطائرة مصممة فى الاساس لاغراض الدفاع الجوى والهجوم الارضى .
الطائرة مزودة بمدفع من نوع GSh-23 او GSh-30 المزدوج السبطانة .
الحمولة القصوى من الاسلحة هى 3.7طن على 5 نقاط تعليق ونقط تعليق على الطرفين.


الاسلحة التى تحملها الطائرة هى من نوع PL-12/SD-10 المتوسط المدى الصينى او PL-7, PL-8, PL-9 القصير المدى الصينى او aim -9p الامريكى قصير المدى ويمكنها حمل القنابل المتعددة الاغراض الموجهة بالليزر .
الطائرة لا تملك امكانية التزود بالوقود جوا.

 

من الواضح ان الجيش المصرى يفكر فى ضم هذه الطائرة إلى اسطوله الجوى كما ذكرت بعض الجرائد المتخصصة فى التسليح – اللهم وفقهم للخير  -

وإليكم الخبر : هنا من موقع china-daily

وخلاصة الخبر :

ذكرت صحيفة كييف ويكلى نيوز الأوكرانيه أن روسيا تحاول منذ سنواتاقناع مصر شراء 40 مقاتلة ميج 29 و الحكومة الصينية تتفاوض مع مصر على الجى أف كما ان الحكومة المصرية تعقد محادثات حاليا على انتاج هذه المقاتلة فى مصر بمساعدة باكستانية –ايطالية  كما ان من ناحية المقارنة المادية فنجد هذه الطائرة ارخص ثلاث مرات ونصف من طائرة ميج حيث ان سعرها 10 مليون دولار امريكى فقط  بوضوح بالنسبة للمصريين السعر غير عامل اساسى على تحديد الكفأءة ومن المثير للاهتمام . ان هذه الطائرة الصينية مجهزة بالمحركات الروسية RD-93 كما من الواضح ان روسيا هى المنافس الابرز لتصنيع هذه الطائرة .لتكون هذه الطائرة واحدة من احدى اهم الطائرات التى تصدرها وزارة الدفاع الروسية كما يوجد تقارير تفيد يأن شركة ميج وسوخوى للتصنيع العسكرى قدموا تقرير احتجاجى للحكومة الصينية على عدد محركات RD-93 التى تم توقيعها مع الحكومة الروسية بموجب 100 محرك


كما قالت الحكومة الصينية ان صناعة الطيران الصينية خلال السنوات الخمس المقبلة لابد ان تحقق استقلال كاملا لنفسها وليس الاعتماد على استيراد محركات الطائرات الروسية. في الوقت الحاضر ،وذكرت الصين انها ارادت اثنين من المحركات الروسية الصنع : AL 31 (بسعر 3.5 مليون دولار امريكى ) ، من نوع (إف -11 و إف -10) ، كما ان RD- 93 (بسعر 2.5 مليون دولار امريكى ، هومحرك مستخدم فى مقاتلات من طراز ميج 29 ، وتستخدم حاليا لمقاتلة Xiaolong على حد سواء

 

1 التعليقات:

غير معرف يقول...

اخطر مهن تحتاج لتدريب باهظ التكاليف هي قائد الغواصة النووية و القاذفة الثقيلة و المفاعل النووي
و لكن حتى الان بدل الطائر الحربي ليست مكونه من ثلاث اجزاء تحميه من الحروق و الكسور والرصاص
و ليست من الاسبستوس و لم تجارى في تطورها بدل بعض المهن

إرسال تعليق

برامج يجب توفرها على جهازك لاستعراض محتويات الموقع جيدا

حمل برنامج الفايرفوكسحمل قاريء ملفات pdfحمل برنامج winzipحمل برنامج winrarحمل مشغل الفلاش